|   16 أكتوبر 2018م
السابقالتالي


جانب من برنامج لقاء النجاح جانب من برنامج لقاء النجاح

هود البشري:

استضاف مركز الخدمات الاستشارية وتوطين الابتكار ممثلا ببرنامج رواد الأعمال، شخصية مميزة ومؤثرة في مجتمع رواد الأعمال وهي الأستاذة حسناء بنت محمد الداودية- مدربة معتمدة في ريادة الأعمال، ومؤسسة شركة رواد الفخامة للتجارة- وذلك ضمن برنامج لقاء النجاح ،.حيث بدأت حديثها الذي حمل عنوان "مسيرة حلم"بالحديث عن سيرتها الذاتية، ثم تطرقت إلى بدايتها في عام 2009 بمشروع ماكينات البيع الآلي التي توضع في المراكز والمجمعات والمواقع ذات الكثافة السكانية الزائدة للموقع، كما

أشارت إلى مجموعة من التحديات التي واجهتها كعدم التوفيق في اختيار بعض المواقع، وصعوبة التعامل مع بعض المؤسسات بسبب العقود والمبالغ المطلوبة، وكذلك صعوبة الحصول على العمالة الماهرة التي تقوم بصيانة هذه الماكينات، وكل هذه الأمور علمتها كيف تؤثر على المشروع وأن نجاح المشروع متعلق بنجاح جميع العوامل المرتبطة به من تسويق، وكادر بشري، وإداري، ومالي صحيح.

بعد ذلك تطرقت الأستاذة في حديثها إلى شغفها بمجال تنظيم الفعاليات؛ الأمر الذي شجعها للانضمام في برنامج الخلية الذي وجهها بالطرق العلمية السليمة لإنشاء مشروع تجاري، وتدربت على كافة المهارات التي يحتاجها رائد الأعمال؛ الأمر الذي جعلها تمتلك عناصر الثقة لتأسيس مشروع(الشمروخ)لتنظيم الفعاليات؛ وهو يقدم خدمة تنظيم الحفلات والفعاليات للمؤسسات والأفراد بولاية صور وقد أطلقت المشروع عام 2013 وتمكنت حتى الآن من تنظيم أربع فعاليات لمؤسسات حكومية وخاصة.

وحاليا تمتلك عقدا لإدارة مركز أوميفكو لريادة الأعمال، وهو مركز خدمات الدعم الفني لرواد الأعمال في محافظة جنوب الشرقية بدعم من الشركة العمانية الهندية للسماد أوميفكو، وتحت إشراف كلية العلوم التطبيقية بصور. وقد استفاد العديد من رواد الأعمال من هذا المركز، وتم عرض إحصائية بسيطة؛ تتضمن عدد المستفيدين من الخدمات، والمسجلين بقاعدة البيانات وهم( 478 رائدا ورائدة)، منهم 24حصل على استشارات فردية، ومنهم 17 حاصلين على خدمات في إعداد دراسات الجدوى، وغيرها من الإحصاءات. 

واختتمت البرنامج  بالنقاش حول الصعوبات، والتحديات التي واجهتها، وبعدها عرضت بعض النصائح للشباب المقبلين على سوق العمل.