|   22 أكتوبر 2019م
السابقالتالي


راعي الحفل والحضور راعية الحفل والحضور

استضافت جامعة نزوى ممثلة بمركز خدمة المجتمع مؤخراحفل ختام مسابقة القرآن الكريم والحديث النبوي الشريف بولاية إزكي التي ينظمها فريق الطوق الرياضي ومركز تحفيظ القرآن الكريم بمسجد الرحمة ويشرف عليها اتحاد الفرق الرياضية بولاية إزكي.
رعى حفل ختام المسابقة الشيخ الدكتور أحمد بن يحيى الكندي بحضور سعادة يونس بن علي المنذري -عضو مجلس الشورى، ممثل ولاية إزكي- وعدد من المشايخ وأولياء امور الطلبة والطالبات المشاركين في المسابقة، وأعضاء اللجان المنظمة ومشرفي ومشرفات التقييم والفرق التطوعية المساهمة في التنظيم والرعاة والمساهمين.
وتهدف المسابقة في دورتها الرابعة التي بلغ عدد المشاركين فيها أكثر من خمسمائة متسابق إلى تشجيع أبناء المجتمع بمختلف أعمارهم على حفظ كتاب الله تعالى والسنة النبوية المطهرة، وإيجاد تنافس شريف بين المتسابقين وترسيخ القيم الإسلامية في نفوسهم، وبلغ عدد الفرق التطوعية المشاركة في عملية التنظيم (19) فريقاً من ولايات إزكي    ونزوى وسمائل ومنح.

جانب من التكريم جانب من التكريم جانب من التكريم

وقد بدأ الحفل الذي حضره عدد كبير من الأهالي بتلاوة عطرة من آيات الذكر الحكيم تلاها الطالب المتسابق سيف بن سلطان العثماني، ثم قدمت فرقة النور العديد من الوصلات الإنشادية، وألقى منتصر بن محمود التوبي كلمة سفراء القرآن تحدث فيها عن الفوائد التي يجنيها المشاركون في هذه المسابقة والأدوار الكبيرة التي قدمتها اللجنة المنظمة والفرق التطوعية من أجل الرقي بالمسابقة على مستوى محافظة الداخلية في دورتها الرابعة، بعد ذلك قدم فقرة الخطابة المتسابقان محمد بن محمود العزري والزبير بن حمد الهاشمــي، كما تم تقديم عرض مرئي لأبرز تفاصيل المسابقة في شهر رمضان المبارك والتي تفاعل معها المشاركون طيلة الشهر الفضيل.

بعدها قام راعي الحفل بتكريم الحاصلين على المراكز المتقدمة في المستويات الخمسة للمسابقة كما تم تكريم جميع المشاركين، وفي الختام قدمت اللجنة المنظمة هدية تذكارية لراعي المناسبة.