|   12 أغسطس 2020م
السابقالتالي


 طلاب برنامج آفاق عالمية للدِّراسة الصَّيفيَّة لهذا العام2013 يستعدُّون للسَّفر

        ضمن استعدادت الجامعة لبرنامج "آفاق عالميَّة للدِّراسة الصَّيفيَّة" في عامه الرَّابع  2013م عقد مكتب العلاقات الخارجيَّة في الجامعة اجتماعًا للطُّلاب المرشَّحين للابتعاث عبر البرنامج، وقد ترأَّس الاجتماع المكرَّم الدُّكتور طالب بن عيسى السَّالمي- مساعد رئيس الجامعة للعلاقات الخارجية-، وتحدَّث فيه عن البرنامج وما يشمله من رحلاتٍ علميَّةٍ دراسيَّة، متَّجهةٍ إلى المملكة المتَّحدة والولايات المتَّحدة الأمريكيَّة وجمهورية فرنسا. وقد تقرَّر أن يخوض تجربة هذا العام تسعةٌ وثمانون طالبًا وطالبة، منهم ستُّون طالبًا سيدرسون في جامعة بُرُونِلْ بالمملكة المتَّحدة، وتشمل دراسة مساقين أكاديميَّين في اللُّغة، والثَّقافة الإنجليزيَّة إلى جانب برنامجٍ للاطِّلاع الثَّقافي، والتَّعرُّف على المجتمع البريطاني وحضارته عن كثب. في حين يتَّجه ثلاثةٌ وعشرون طالبًا لدراسة مساقَين أكاديميَّين في مجالات الاقتصاد والإدارة ونظم المعلومات بجامعة وِيسْكُنسُون بالولايات المتَّحدة الأمريكيَّة. ويتَّجه ستَّة طلاب إلى معهد كافيلام لتعلُّم اللُّغة الفرنسيَّة في فرنسا.

       وقد أشار السَّالمي في حديثه إلى مجموعةٍ من الصّعوبات واجهت الجامعة من أجل السَّعي في إنجاح هذا البرنامج وفق رؤًى مدروسةٍ وبجودةٍ عالية، مشيرًا إلى أنَّ ذلك كلّه من أجل الرُّقيّ بطلاب الجامعة وتعزيز الثِّقة بأنفسهم وبناء شخصيَّةٍ مستقلَّةٍ بذاتها متحمّلة للمسؤوليَّات، داعيًا الطُّلاب إلى اغتنام هذه الفرصة واستغلالها الاستغلال الأمثل وبذل الجهود لنقل الصُّورة الإيجابيَّة عن المجتمع العُماني وأهله.

طلاب برنامج آفاق عالمية للدِّراسة الصَّيفيَّة لهذا العام2013 يستعدُّون للسَّفر

        كما تطرَّق في حديثه إلى مجموعةٍ من التَّنبيهات الَّتي لا بدّ للطَّالب أن يأخذ حذره فيها، وذلك نقلا لتجارب الطُّلاب الَّذين سافروا سابقًا، مؤكِّدًا على ضرورة أخذ الحيطة والحذر، وخاصَّةً فيما يتعلَّق بجواز السَّفر ومواعيد انطلاق الرّحلات والتَّصرُّف في البلدان المبتعثين إليها، وغيرها من التَّنبيهات، كما وجه لهم مجموعةً من الإرشادات والتَّوجيهات الَّتي ستكون مفيدةً لهم في المدَّة الَّتي يقضونها في السَّفر. واختتم الاجتماع بفتح باب الحوار للإجابة عن استفسارات الطُّلاب وأسئلتهم.