|   12 أغسطس 2020م
السابقالتالي


 طلاب برنامج آفاق عالميَّة بفرنسا يلتحقون بالدِّراسة في معهد كافيلام ويتعرَّفون على مدينة فيشي

       وصلت ستّ طالبات من طلاب برنامج "آفاق عالميَّةٌ للدِّراسة الصَّيفيَّة 2013م" بالجامعة أمس الأوَّل إلى معهد كافيلام بالجمهوريَّة الفرنسيَّة، حيث أقام المعهد للطّالبات يومًا ترحيبيًّا؛ تعرَّفن من خلاله على المعهد وأقسامه وتخصُّصاته، وتجوَّلن في كافَّة أرجائه. حيث إنَّ معهد كافيلام الفرنسي يقع في مدينة فيشي وسط فرنسا، وهو معهدٌ ممتازٌ من حيث الكفاءة الدِّراسيَّة والأكاديميَّة ومشهورٌ، كما أنَّه مقصد العديد من دارسي اللُّغة الفرنسيَّة من كافَّة أنحاء العالم، واسمه اختصار لـ(Centre d'Approches Vivantes des Langues et des Médias)، وتَعني مركز تعليم اللُّغات الحيَّة.

        وحسب البرنامج المخطَّط له من قِبل جامعة نزوى، يدرس الطُّلاب المبتعثون إلى معهد كافيلام الفرنسي مساقَين أكاديميَّين في اللُّغة والثَّقافة الفرنسيَّة، إلى جانب إعطائهم برنامجًا للاطلاع الثَّقافي، والتَّعرُّف على المجتمع الفرنسيّ وحضارته عن كثب؛ إذ إنَّ تخصُّص كلِّ الطَّالبات السّت المبتعثات هو اللُّغة الفرنسيَّة والتَّرجمة. وتتميَّز هذه الرِّحلة بأنَّ الطُّلاب المبتعثين يعيشون طول فترة الدِّراسة مع أسر فرنسيَّة تمَّ اختيارها بعنايةٍ ودقَّةٍ، بحيث يسكن كلُّ طالبٍ أو طالبةٍ مع أسرةٍ مستقلَّة. وتهدف هذه البعثة إلى بناء شخصيَّة الطَّالب معرفيًّا ومهاريًّا، وزرع الثقة بالنَّفس فيهم، إلى جانب تعريفهم بثقافات الشُّعوب الأخرى، وكيفيَّة التَّعامل معها.

طلاب برنامج آفاق عالميَّة بفرنسا يلتحقون بالدِّراسة في معهد كافيلام ويتعرَّفون على مدينة فيشي

       وفي  إطار التعرُّف على الثقافة الفرنسيَّة أخذت الطَّالبات لجولةٍ تعريفيَّةٍ بمدينة فيشي (Vichy)، حيث تقع هذه المدينة في إقليم أليي في محافظة أوفرن في وسط فرنسا، وكانت عاصمة الدَّولة الفرنسيَّة في فترة الحرب العالميَّة الثَّانية من 1940 إلى 1944م. وتعدّ مدينة فيشي وجهةً سياحيَّةً مهمَّةً، وتزخر بالعديد من العيون الغازيَّة الطبيعيَّة، الَّتي يستخلص منها المياه الغازيَّة الطبيعيَّة النَّقيَّة. وكانت طالبات فرنسا قد غادرن السَّلطنة يوم السَّبت الماضي (1/ 6/ 2013م).