|   21 أبريل 2024م
السابقالتالي


جامعة نزوى تنظم أسبوعها الثقافي الثالث نجاح متواصل لعطاء منقطع النظير

تسعى جامعة نزوى دائما إلى تحقيق أهدافها المنشودة من نشر الفكر الإيجابي وبناء جسور التعاون الأكاديمي والعلمي على كافة الأصعدة . كما أنها تحرص على التواصل مع المجتمع والمؤسسات الحكومية والخاصة وذلك من خلال الإسهام في نشر الثقافة والإبداع . وليطلع المجتمع على ما تشهده الجامعة من تطور ونمو ولما يحمل في طياته من فعاليات ومناشط ثقافية واجتماعية وتقييم ما حققته الجامعة في عامها الأكاديمي الثالث تقيم الجامعة أسبوعها الثقافي ( الثالث ) في الفترة من 28/ 3/2007 إلى 7/4/2007م جاء افتتاح فعاليات الأسبوع الثقافي الثا لث للجامعة تحت رعاية معالي يحيى بن سعود السليمي وزير التربية والتعليم وبحضور صاحب السمو السيد أسعد بن طارق الموقر رئيس مجلس أمناء جامعة نزوى وعدد من أصحاب المعالي الوزراء وأصحاب السعادة الوكلاء وأصحاب السعادة المكرمين وأصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى وعدد من ولاة ولايات المنطقة الداخلية ومسئولي المؤسسات الحكومية والأهلية بالمنطقة وفي بداية الاحتفال الذي أقيم بقاعة الشهباء في الجامعة ألقى سعادة المكرم الدكتور أحمد بن خلفان الرواحي رئيس الجامعة كلمة الجامعة التي وضح فيها أن هذه الفعالية تأتي تتويجا لعام من العمل الدءوب والعطاء والتفاعل ومنطلقا رحبا للتواصل الايجابي مع المجتمع بجميع مؤسساته وأفراده ومجالا خصبا لإظهار مكنونات الإبداع الطلابي وثمار الأنشطة اللاصفية المتعددة وأشار سعادته إلى المكرمة السامية للجامعات الخاصة بقوله ( تأتي المكرمة السامية بدعم الجامعات الخاصة خيرا عميما يتواصل نفعه لكل أبناء الوطن، وتحقيقا عمليا يكمّل مسيرة العطاء في مقومات بناء الإنسان العماني، كما أكـّد عليه جلالته حفظه الله ورعاه في خطابه السامي أمام مجلس عمان، "تشجيعا لها على القيام بواجبها الكبير نحو تزويد المجتمع بالكوادر المؤهلة تأهيلا عالياً، علميا وعمليا وبما يساعد على الإرتقاء بمستوى أدائها وأداء خريجيها في مختلف ميادين العمل التي تتطلبها الحياة العصرية المتطورة" وقدم شكر وعرفان جامعة نزوى والقائمين عليها والمنتسبين لها لجلالته على هذه المكرمة السامية. ثم تحدث عن التطورات المتتابعة في الحرم المبدئي مشيرا إلى ذلك على عدة أصعدة بقوله:(على صعيد البنى التحتية نمت مرافق الجامعة الأساسية من قرابة (5000) متر مربع في العام الأول للجامعة لتصل إلى أكثر من (35) ألف متر مربع حيث تم إضافة أحد عشر مختبرا مجهّزة تجهيزا حديثا لتخدم الدراسات التطبيقية في الهندسة والصيدلة والتمريض والحاسوب. علاوة على مدرجين و(16) قاعة تدريسية ومجموعة من المكاتب لأعضاء هيئة التدريس وقاعات لإستراحة الطلبة والطالبات. وبدأت منظومة الإدارة المتكاملة للموارد الإدارية والمالية والأكاديمية للجامعة تأخذ وضعها الطبيعي في حياة طلبة الجامعة وموظفيها كخطوة علمية جادة في مفهوم الإدارة الإلكترونية بما يتماشى وطموحات إستراتيجية عمان الرقمية 2020. أما على صعيد النمو الأكاديمي فقد فعـّلت الجامعة بحمد الله وتوفيقه ثلاثة برامج لنيل درجة الماجستير في الإدارة التعليمية والإرشاد والتوجيه النفسي واللغة العربية علاوة على برنامجي التربية الخاصة والتربية في رياض الأطفال في خدمة نوعية تتحسس احتياجات سوق العمل وتسهم في رفع كفاءة العاملين بها. وتعكف حاليا لجنة متخصصة تساندها اللجنة الاستشارية الدولية للتميز الأكاديمي وضبط الجودة في تحديث إستراتيجية الجامعة وخططها على المديين القريب والبعيد. أما على صعيد نمو الموارد البشرية للجامعة فقد قارب أعداد العاملين في الجامعة وخدمات الإسناد بها قرابة خمسمائة شخص يمثل العمانيون قرابة 38% من هيئات الجامعة الإدارية والأكاديمية والفنية و83% في شتى خدمات الإسناد. وقد تخلل الاحتفال تقديم مجموعة من الفقرات قصيدة شعرية واستعرض الفيلم الوثائقي عن مسيرة الجامعة التعليمية وتطورها على مدار ثلاث سنوات بعد ذلك قام معالي الشيخ راعي المناسبة بافتتاح المعرض الثقافي المصاحب لفعاليات الأسبوع الثقافي والذي جاء بمشاركة عدد من الجهات الحكومية والأهلية والكليات والقطاع الخاص بالمنطقة حيث تجول معالي راعي الحفل والحضور داخل أجنحة وأقسام المعرض المختلفة . ثم تجول راعي الحفل في معارض الأسبوع الثقافي الثالث التي نظمت على ثلاث مجموعات المجموعة الأولى أنشطة الجامعة وفعالياتها لإبراز أعمال الطلبة ومواهبهم

جامعة نزوى تنظم أسبوعها الثقافي الثالث نجاح متواصل لعطاء منقطع النظير


جامعة نزوى تنظم أسبوعها الثقافي الثالث نجاح متواصل لعطاء منقطع النظير